نرحب بكم في منتدى قاوم هذه هي زيارتك الأولى؟ سجل الأن
  • Login:

آخر المواضيع والمشاركات

النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: اقسام الذنب

  1. #1
    فاطمة داوود
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    المشاركات
    1,500
    شكراً
    568
    تم شكره 517 مرة في 366 مشاركة

    افتراضي اقسام الذنب

    قسم علماء الاسلام قديماً الذنب الى قسمين .
    1 ـ الذنوب الكبيرة .
    2 ـ الذنوب الصغيرة .
    وقد نشأ هذا التقسيم من القرآن الكريم والروايات ، فمثلاً نقرأ في القرآن الكريم :
    الآية 31 من سورة النساء :
    (*إن تجتنبوا كبائر ما تنهون عنه نكفّر عنكم سيئاتكم وندخلكم مدخلاً كريماً )*.
    وفي الآية 49 من سورة الكهف :
    (*ووضع الكتاب فترى المجرمين مشفقين ممّا فيه ويقولون يا ويلتنا ما لهذا الكتاب لا يغادر صغيرة ولا كبيرةً إلاّ أحصاها )*.
    وفي الآية 32 من سورة النجم :
    (*الّذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش الاّ اللّمم إنّ ربك واسع المغفرة ... )*(1) .
    1 ـ اللمم ( على وزن قلم ) واصلها القرب من الذنب وتحتسب من الذنوب الصغيرة .
    وفي الآية 37 من سورة الشورى :
    ( والّذين يجتنبون كبائر الاثم والفواحش ) .
    وفي الآية 48 من سورة النساء :
    (*إنّ الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء ومن يشرك بالله فقد افترى إثّما عظيماً )*.
    لقد أصبح واضحاً من خلال هذه الايات الشريفة ان الذنوب في الاسلام على نوعين :*صغيرة وكبيرة*.
    ويستفاد أيضاً من ان بعض الذنوب ( بدون توبة نصوحة ) لا عفو فيها وانّ بعضها تشمله المغفرة والعفو الالهي .

    تقسيم الذنوب كما جاء في الروايات :
    جاءت عن أهل البيت ( عليهم السلام ) روايات متعددة تبين لنا تقسيم الذنوب الى الكبيرة والصغيرة .
    وقد أختصّ بهذا الموضوع ما رود في كتاب اصول الكافي تحت عنوان « باب الكبائر » والذي يحتوي على 24 حديثاً ، حيث ورد في الرواية الاولى والثانية من هذا الباب ان الذنوب الكبيرة تطلق على الذنوب التي جعل الله لها النار والجحيم واجباً وحتمياً (3) .
    وجاء في بعض هذه الروايات ان الذنوب الكبيرة سبعة انواع ( كما جاء في الرواية الثالثة والثامنة ) ، وفي بعضها انها تسعة عشر ذنباً ( رواية 24 ) (2) .
    ومن مجموع هذه الروايات يظهر ان الذنوب تكون من حيث الشدة والضعف على قسمين كبيرة وصغيرة . وبالرغم من ان كل ذنب مخالف للاوامر الالهية يعتبر كبيراً وثقيلاً ، ولكن هذا الموضوع لا ينافي كون بعض الذنوب من حيث اثارها الوخيمة اكبر من البعض الاخر وبالتالي تقسيمها الى كبيرة وصغيرة .
    ما جاء على لسان الامام الصادق ( عليه السلام ) حول الذنوب الكبيرة في كتاب الله سبحانه .
    قال الامام الكاظم ( عليه السلام ) .
    جاء أحد علماء الاسلام وهو ( عمرو بن عبيد ) الى الامام الصادق ( عليه السلام ) بعد ان سلّم عليه وقرأ هذه الآية :
    (*الذين يجتنبون كبائر الاثم والفواحش ...*) ( النجم 32 ) .
    بعدها سكت ولم يكمل الآية .
    قال الامام الصادق ( عليه السلام ) : « لماذا سكتّ ؟ ! » .
    اجاب عمرو بن عبيد : أحبّ ان أعرف الذنوب الكبيرة في كتاب الله تعالى :
    اجابه الامام ( عليه السلام ) : نعم يا عمرو ! ، اسمع .
    1 ـ اكبر الذنوب الكبيرة الشرك بالله سبحانه كما قال سبحانه وتعالى :
    (*ومن يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنّة*) ( النساء 72 ) .
    2 ـ وبعده اليأس من رحمته . قال الله تعالى :
    (*أنّه لا يياس من روح الله إلاّ القوم الكافرون*) ( يوسف 87 ) .
    3 ـ وبعدهما الامان من مكر الله تعالى . قال الله تعالى :
    (*فلا يأمن من مكر الله إلاّ القوم الخاسرون*) ( الاعراف 99 ) .
    4 ـ ومن جملة الذنوب الكبيرة عقوق الوالدين . حيث اطلق الله على عاق الوالدين بـ (*جبّاراً شقياً*) (4) .
    5 ـ قتل النفس المحترمة الا في موارد الحق حيث قال الله سبحانه :
    (*ومن يقتل مؤمناً متعمداً فجزاؤه جهنّم خالداً فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعدّ له عذاباً عظيماً*) ( النساء 93 ) .
    6 ـ قذف المرأة الطاهرة بالزنا كما يقول الله سبحانه وتعالى :
    (*إن الّذين يرمون المحصنات الغافلات المؤمنات لعنوا في الدنيا والآخرة ولهم عذاب عظيم*) ( النور 23 ) .
    7 ـ اكل مال اليتيم : قال الله تعالى في مورد عاقبة الذين يأكلون مال اليتيم :
    (*إنّما يأكلون في بطونهم ناراً وسيصلون سعيراً*) ( النساء الآية 10 ) .
    الفرار من جبهة الجهاد : كقوله تعالى :
    (*ومن يولّهم يؤمئذ دبره الاّ متحرفاً لقتالٍ أو متحيزاً الى فئةٍ فقد باء بغضب من الله ومأواه جهنّم وبئس المصير*) ( الانفال 16 ) .
    9 ـ اكل الربا : قال الله تعالى :
    (*الذين يأكلون الربا لا يقومون إلاّ كما يقوم الّذي يتخبطه الشّيطان من المسّ*) ( البقرة 277 ) .
    10 ـ السحر والشعبذة : حيث قال الله تعالى :
    (*ولقد علموا لمن اشتراه ماله في الاخرة من خلاقٍ )*( البقرة 103 ) .
    11 ـ الزنا ، قال الله تعالى :
    (*ومن يفعل ذلك يلق أثاماً * يضاعف له العذاب يوم القيامة ويخلد فيه مهاناً*) ( الفرقان 68 ، 69 ) .
    12 ـ القسم الكاذب للذنب ، قال الله تعالى :
    (*الّذين يشترون بعهد الله وأيمانهم ثمناً قليلاً أولئك لا خلاق لهم في الاخرة )*( آل عمران 77 ) .
    13 ـ الخيانة عند غنائم الحرب ، كقوله تعالى :
    (*ومن يغلل يأت بما غلّ يوم القيامة )*( آل عمران 161 ) .
    14 ـ منع الزكاة ، حيث قال الله تعالى في مورد عاقبة مانع الزكاة :
    (*يوم يحمى عليها في نار جهنّم فتكوى بها جباههم
    وجنوبهم وظهورهم )*( التوبة 35 ) .
    15 ـ الشهادة كذباً وكتمان شهادة الحق ، كقوله تعالى :
    (*ومن يكتمها فانه آثم قلبه*) ( البقرة 283 ) .
    16 ـ شرب الخمر : لان الله سبحانه نهى عنها كما نهى عن عبادة الاوثان والاصنام . كما ورد في ( الآية 90 ) من سورة المائدة .
    17 ـ ترك الصلاة او أحد الواجبات الالهية الاخرى عمداً .
    قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) .
    « من ترك الصلاة متعمداً فقد بريء من ذمة الله وذمة رسول الله » .
    18 و 19 ـ عدم الوفاء بالعهد ، وقطع صلة الرحم : كقوله تعالى :
    (*اولئك لهم الّلعنة ولهم سوء الدّار*) ( الفرقان 25 ) .
    قال الرواي : ولما ان وصل الامام الصادق ( عليه السلام ) الى هذه النقطة اجهش عمرو بن عبيد بالبكاء والعويل من شدة الحزن وخرج من مجلسه وهو يقول : هلك من قال برأيه ونازعكم في الفضل والعلم (5) .
    تبقى يا اخي قبلتي وباب مرادي عشقي الابدي والخالد والوحيد مجاهد برتبة شهيد تبقى فخري وذخري واللون الابيض في عمري هشام

  2. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو عاشقة رقية على المشاركة المفيدة:


 

 

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •