نرحب بكم في منتدى قاوم هذه هي زيارتك الأولى؟ سجل الأن
  • Login:

آخر المواضيع والمشاركات

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 21
  1. #11
    القوة الخاصة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    2,644
    شكراً
    614
    تم شكره 2,667 مرة في 1,536 مشاركة

    افتراضي رد: **** قصة مجاهد منذ صغره !!! ****

    بدأ فكر المقاومة ضد المستكبرين وضد أعداء الأسلام يكبر ويتضخم شيئا فشيئا في نفس وروح وعقل ووجدان مجاهدنا الشاب ..وأهم ماجعله مميزا عن باقي أصحابه من الطلاب والأصدقاء هو أبحاره في قراءة الكتب الدينية والسياسية والأجتماعية ..فقد قرأ كثيرا لمؤلفات الإمام روح الله الخميني قدس ومن أهم ماقرأ منها :
    -شرح الأربعين حديثا.
    -رسالة لقاء الله.
    -رسالة في الطلب والأرادة.
    - الوصية السياسية الإلهية.
    كما قرأ للسيد الشهيد محمد باقر الصدر قدس :
    - المدرسة القرآنية.
    -بحث حول الولاية.
    -المدرسة الأسلامية.
    - الأسلام يقود الحياة.
    - المحنة.
    وكذلك للسيد محمد حسين فضل الله رض :
    - من وحي عاشوراء.
    - موسوعة الندوة وهي جامعة لكل محاضراته التي كان يلقيها.
    - أرادة القوة..جهاد ومقاومة.
    وكذلك لعالم الأجتماع العراقي الدكتور علي الوردي رحمه الله :
    - مهزلة العقل البشري.
    - شخصية الفرد العراقي.
    - وعاظ السلاطين.
    - منطق أبن خلدون.
    - خوارق اللاشعور.
    وكذلك قراءة ومتابعة لجميع الأقوال المأثورة والآراء للشهداء السعداء ومنهم :
    - الشهيد السيد عباس الموسوي.
    - الشهيد الشيخ راغب حرب.
    - الشهيد السعيد محمد باقر الصدر.
    الشهيد مطهري .
    وكذلك متابعة وقراءة جميع لقاءات ومحاضرات السيد حسن نصر الله أعزه الله..على الشاشة.
    وكذلك قراءة النشأة والتكوين لحزب الله اللبناني والمتكون من 18 كتاب.
    كما قرأ للكثير من علماء الأمة وفقهائها.
    ومتابعة محاضرات وأقوال السيد الخامنائي دام ظله من خلال شاشة قناة الصراط..ومن خلال المنشورات التي تصل من هنا وهناك.
    هكذا تربى مجاهدنا الشاب في فترة المراهقة التي يمر بها الشباب والتي تسمى ** السنين الخطرة ** لأنها فعلا خطرة على فكر الشاب وعقيدته وأخلاقه.وهي من عمر 18 وحتى 23 ..فهي مرحلة الأنتقال الى سن الرشد والقناعة واليقين على ماذا ينشأ المرء؟ أي فكر ؟ أي عقيدة ؟ .
    لقد صاحبت هذا الشاب منذ صغره..كنت أنا وهو أثنان بالظاهر..واحد بالحقيقة..كنا نفس العمر..نسكن نفس الشارع..نجلس في المدرسة في صف واحد..في رحلة واحدة..لم نفترق أبدا..حتى هذا اليوم..الذي أفترقنا فيه..بعد أم تعرض الى موقف صدمه وجعل منه أنسان آخر.
    وهذا ماسأقصه عليكم لاحقا.
    تحياتي لكم جميعا.
    وأرجو أن أستطيع الدخول مجددا للمنتدى لأكمال القصة..لأن أهم مافيها هو ماسيأتي ذكره..ارجو ذلك.
    إســـرائــيــل يجب أن تـــزول

  2. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو أبو الكرار على المشاركة المفيدة:


  3. #12
    القوة الخاصة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    2,644
    شكراً
    614
    تم شكره 2,667 مرة في 1,536 مشاركة

    افتراضي رد: **** قصة مجاهد منذ صغره !!! ****

    بدأ فكر المقاومة ضد المستكبرين وضد أعداء الأسلام يكبر ويتضخم شيئا فشيئا في نفس وروح وعقل ووجدان مجاهدنا الشاب ..وأهم ماجعله مميزا عن باقي أصحابه من الطلاب والأصدقاء هو أبحاره في قراءة الكتب الدينية والسياسية والأجتماعية ..فقد قرأ كثيرا لمؤلفات الإمام روح الله الخميني قدس ومن أهم ماقرأ منها :
    -شرح الأربعين حديثا.
    -رسالة لقاء الله.
    -رسالة في الطلب والأرادة.
    - الوصية السياسية الإلهية.
    كما قرأ للسيد الشهيد محمد باقر الصدر قدس :
    - المدرسة القرآنية.
    -بحث حول الولاية.
    -المدرسة الأسلامية.
    - الأسلام يقود الحياة.
    - المحنة.
    وكذلك للسيد محمد حسين فضل الله رض :
    - من وحي عاشوراء.
    - موسوعة الندوة وهي جامعة لكل محاضراته التي كان يلقيها.
    - أرادة القوة..جهاد ومقاومة.
    وكذلك لعالم الأجتماع العراقي الدكتور علي الوردي رحمه الله :
    - مهزلة العقل البشري.
    - شخصية الفرد العراقي.
    - وعاظ السلاطين.
    - منطق أبن خلدون.
    - خوارق اللاشعور.
    وكذلك قراءة ومتابعة لجميع الأقوال المأثورة والآراء للشهداء السعداء ومنهم :
    - الشهيد السيد عباس الموسوي.
    - الشهيد الشيخ راغب حرب.
    - الشهيد السعيد محمد باقر الصدر.
    الشهيد مطهري .
    وكذلك متابعة وقراءة جميع لقاءات ومحاضرات السيد حسن نصر الله أعزه الله..على الشاشة.
    وكذلك قراءة النشأة والتكوين لحزب الله اللبناني والمتكون من 18 كتاب.
    كما قرأ للكثير من علماء الأمة وفقهائها.
    ومتابعة محاضرات وأقوال السيد الخامنائي دام ظله من خلال شاشة قناة الصراط..ومن خلال المنشورات التي تصل من هنا وهناك.
    هكذا تربى مجاهدنا الشاب في فترة المراهقة التي يمر بها الشباب والتي تسمى ** السنين الخطرة ** لأنها فعلا خطرة على فكر الشاب وعقيدته وأخلاقه.وهي من عمر 18 وحتى 23 ..فهي مرحلة الأنتقال الى سن الرشد والقناعة واليقين على ماذا ينشأ المرء؟ أي فكر ؟ أي عقيدة ؟ .
    لقد صاحبت هذا الشاب منذ صغره..كنت أنا وهو أثنان بالظاهر..واحد بالحقيقة..كنا نفس العمر..نسكن نفس الشارع..نجلس في المدرسة في صف واحد..في رحلة واحدة..لم نفترق أبدا..حتى هذا اليوم..الذي أفترقنا فيه..بعد أم تعرض الى موقف صدمه وجعل منه أنسان آخر.
    وهذا ماسأقصه عليكم لاحقا.
    تحياتي لكم جميعا.
    وأرجو أن أستطيع الدخول مجددا للمنتدى لأكمال القصة..لأن أهم مافيها هو ماسيأتي ذكره..ارجو ذلك.
    إســـرائــيــل يجب أن تـــزول

  4. #13
    القوة الخاصة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    2,644
    شكراً
    614
    تم شكره 2,667 مرة في 1,536 مشاركة

    افتراضي رد: **** قصة مجاهد منذ صغره !!! ****

    للتوضيح فقط.
    ذكرنا ان مجاهدنا في ذلك العمر قرأ تلك المؤلفات ..نعم.
    وأضفنا متابعته لخطابات ومحاضرات السيد نصر الله أعزه الله.والسيد الخامنائي دام ظله..لكن بالنسبة للخطابات والمحاضرات كانت في عمر السادسة والثلاثون '' 36 ''. لذا اقتضى التوضيح.
    إســـرائــيــل يجب أن تـــزول

  5. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو أبو الكرار على المشاركة المفيدة:


  6. #14
    القوة الخاصة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    2,644
    شكراً
    614
    تم شكره 2,667 مرة في 1,536 مشاركة

    افتراضي رد: **** قصة مجاهد منذ صغره !!! ****

    للتوضيح فقط.
    ذكرنا ان مجاهدنا في ذلك العمر قرأ تلك المؤلفات ..نعم.
    وأضفنا متابعته لخطابات ومحاضرات السيد نصر الله أعزه الله.والسيد الخامنائي دام ظله..لكن بالنسبة للخطابات والمحاضرات كانت في عمر السادسة والثلاثون '' 36 ''. لذا اقتضى التوضيح.
    إســـرائــيــل يجب أن تـــزول

  7. #15
    القوة الخاصة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    2,644
    شكراً
    614
    تم شكره 2,667 مرة في 1,536 مشاركة

    افتراضي رد: **** قصة مجاهد منذ صغره !!! ****

    دخل مجاهدنا الشاب الى المقاومة الأسلامية وتحديدا في جيش الامام المهدي عجل الله تعالى فرجه..بداية تكوينه .. وعمل كمرشد أولا للشباب الذين لايعلموا مامعنى الجهاد والمقاومة وكان بلدنا محتل من قبل الأمريكان.. ثم عمل كعنصر معلومات..وهذا ماجعله مخفي وغير مشهور في الوسط المقاوم بدايته.. أنه كان يعمل من خلال أرتباطه بشخصين..يوصل المعلومة اليهم وينتهي دوره..بعدها..أصبح جيش الأمام مخترق ودخل فيه أشخاص غير عقائديين أبتعدوا عن خط الجهاد الحقيقي. .ترك التيار الصدري..ليشارك أخوته في تشكيل حركة عصائب أهل الحق..لم يستمر معهم سوى أسبوعين..لوجود خلافات بينه وبين من نصب قائدا هناك..ثم بدأ يبحث عن حركة مقاومة تكون أكثر عقائدية وترتيبا وتنظيما.. فوجد ضالته في كتائب حزب الله..عمل معهم ولمدة خمس سنوات..منذ بداية الحرب في سوريا..وكان عمله هو كسب الشباب وتوعيتهم بالحرب الدائرة وأسبابها ..ووجوب الدفاع عن الأسلام ومقدساته..لم يدخر مجاهدنا جهدا في ذلك..وكان يدرب حتى الذين لم يتقنوا فنون القتال..لغرض التحاقهم بجبهات القتال مع أعداء الله وأعداء الأنسانية.
    الجدير بالذكر..ان مجاهدنا كان من الطبقة المتوسطة المائلة للغنى..يعني هو ليس من الأثرياء..ولا من الفقراء ماديا.
    وهذا سبب عدم أنجراره وراء المصالح الشخصية في كل حركة مقاومة ينتمي اليها..ولا يحب أيضا اي صورة من صور القادة والمظاهر والحمايات والمرافقين..ولايبحث عنها ابدا.
    كان كل همه أن يكون مجاهدا لله وفي سبيل الله والأسلام وعلى نهج محمد وآل محمد عليهم الصلاة والسلام.
    وبسبب ذلك..طيلة تلك السنوات لم يتقاضى راتبا..ولا منحة..ولا مكافئة..وكان يقضي أغلب الواجبات التي يكلف بها بسيارته الخاصة ..ومن ماله الخاص..كل همه أرضاء نفسه وضميره بأنه لم يدخر شيئا تجاه واجبه الديني والعقائدي وفكره المقاوم.
    كان شعاره ** أن يقال لي خادم..أفضل من أن يقال لي قائد ** متأثرا بفكر السيد الخميني قدس منذ صغره.
    لم يفشل أو يتكاسل بكل مايطلبونه منه خدمة لله والدين والمذهب والمقاومة.
    لكن كيف كافأه رفاق دربه ؟
    كيف ؟
    وماذا عملوا له مقابل كل جهوده المضنية التي عجزوا عنها هم أنفسهم ؟
    هذا ماسنسلط عليه الضوء لاحقا.
    الوقت لايسمح..عذرا.
    إســـرائــيــل يجب أن تـــزول

  8. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو أبو الكرار على المشاركة المفيدة:


  9. #16
    القوة الخاصة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    2,644
    شكراً
    614
    تم شكره 2,667 مرة في 1,536 مشاركة

    افتراضي رد: **** قصة مجاهد منذ صغره !!! ****

    دخل مجاهدنا الشاب الى المقاومة الأسلامية وتحديدا في جيش الامام المهدي عجل الله تعالى فرجه..بداية تكوينه .. وعمل كمرشد أولا للشباب الذين لايعلموا مامعنى الجهاد والمقاومة وكان بلدنا محتل من قبل الأمريكان.. ثم عمل كعنصر معلومات..وهذا ماجعله مخفي وغير مشهور في الوسط المقاوم بدايته.. أنه كان يعمل من خلال أرتباطه بشخصين..يوصل المعلومة اليهم وينتهي دوره..بعدها..أصبح جيش الأمام مخترق ودخل فيه أشخاص غير عقائديين أبتعدوا عن خط الجهاد الحقيقي. .ترك التيار الصدري..ليشارك أخوته في تشكيل حركة عصائب أهل الحق..لم يستمر معهم سوى أسبوعين..لوجود خلافات بينه وبين من نصب قائدا هناك..ثم بدأ يبحث عن حركة مقاومة تكون أكثر عقائدية وترتيبا وتنظيما.. فوجد ضالته في كتائب حزب الله..عمل معهم ولمدة خمس سنوات..منذ بداية الحرب في سوريا..وكان عمله هو كسب الشباب وتوعيتهم بالحرب الدائرة وأسبابها ..ووجوب الدفاع عن الأسلام ومقدساته..لم يدخر مجاهدنا جهدا في ذلك..وكان يدرب حتى الذين لم يتقنوا فنون القتال..لغرض التحاقهم بجبهات القتال مع أعداء الله وأعداء الأنسانية.
    الجدير بالذكر..ان مجاهدنا كان من الطبقة المتوسطة المائلة للغنى..يعني هو ليس من الأثرياء..ولا من الفقراء ماديا.
    وهذا سبب عدم أنجراره وراء المصالح الشخصية في كل حركة مقاومة ينتمي اليها..ولا يحب أيضا اي صورة من صور القادة والمظاهر والحمايات والمرافقين..ولايبحث عنها ابدا.
    كان كل همه أن يكون مجاهدا لله وفي سبيل الله والأسلام وعلى نهج محمد وآل محمد عليهم الصلاة والسلام.
    وبسبب ذلك..طيلة تلك السنوات لم يتقاضى راتبا..ولا منحة..ولا مكافئة..وكان يقضي أغلب الواجبات التي يكلف بها بسيارته الخاصة ..ومن ماله الخاص..كل همه أرضاء نفسه وضميره بأنه لم يدخر شيئا تجاه واجبه الديني والعقائدي وفكره المقاوم.
    كان شعاره ** أن يقال لي خادم..أفضل من أن يقال لي قائد ** متأثرا بفكر السيد الخميني قدس منذ صغره.
    لم يفشل أو يتكاسل بكل مايطلبونه منه خدمة لله والدين والمذهب والمقاومة.
    لكن كيف كافأه رفاق دربه ؟
    كيف ؟
    وماذا عملوا له مقابل كل جهوده المضنية التي عجزوا عنها هم أنفسهم ؟
    هذا ماسنسلط عليه الضوء لاحقا.
    الوقت لايسمح..عذرا.
    إســـرائــيــل يجب أن تـــزول

  10. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو أبو الكرار على المشاركة المفيدة:


  11. #17
    مقاوم شجاع
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    المشاركات
    485
    شكراً
    1,780
    تم شكره 414 مرة في 244 مشاركة

    افتراضي رد: **** قصة مجاهد منذ صغره !!! ****

    ***هذا مجاهد صا دق ....لذالك اتوقع ان يقوم اصدقاؤه بتهميشه او ابعاده من ا لقيادة...والله اعلم** ولكن ؟ في اغلب الأحيان يكون قرارهم في محله...**
    *******حسيني للأبد*******

  12. #18
    القوة الخاصة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    2,644
    شكراً
    614
    تم شكره 2,667 مرة في 1,536 مشاركة

    افتراضي رد: **** قصة مجاهد منذ صغره !!! ****

    الأخ الطاهر.. تهميشه أو أقصائه كان أرحم بكثير مما أقدموا عليه تجاهه.
    إســـرائــيــل يجب أن تـــزول

  13. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو أبو الكرار على المشاركة المفيدة:


  14. #19
    القوة الخاصة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    2,644
    شكراً
    614
    تم شكره 2,667 مرة في 1,536 مشاركة

    افتراضي رد: **** قصة مجاهد منذ صغره !!! ****

    تابع القصة الى النهاية وأحكم حينها أخي الطاهر.
    إســـرائــيــل يجب أن تـــزول

  15. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو أبو الكرار على المشاركة المفيدة:


  16. #20
    القوة الخاصة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    2,644
    شكراً
    614
    تم شكره 2,667 مرة في 1,536 مشاركة

    افتراضي رد: **** قصة مجاهد منذ صغره !!! ****

    قدم مجاهدنا الكثير من التضحيات بماله ونفسه وممتلكاته ..وكانت كلها قرابين لنيل رضا الله سبحانه وتعالى.
    بعد كتائب حزب الله ..بقي يعمل كمقاوم سياسي وفكري وأجتماعي وتوعوي..وكان الشباب العراقي بأمس الحاجة الى التوعية الفكرية وخصوصا العقائدية التي تصقل شخصية المقاوم في سبيل الله.
    فأفتتح معسكر له..فتارة يدرب الشباب على فنون القتال..وتارة يلقي محاضرات لهم في العقائدية ومباديء الثورة الحسينية..وغرز فكرة نجاة الأمة الأسلامية من خلال أتباعها لولاية الفقيه والتي كانت من أهم أهدافه.
    كان معسكره غير مدعوم لا من جهة حكومية ولا من جهة حوزوية..بل كان هو وبعض رفاقه من أهل الخير متكفلين بمصاريف المجاهدين في المعسكر..نعم ..أنه غير مدعوم من قبل أية جهة..بل على العكس.
    نعم..على العكس تماما..
    حيث قامت بعض الجهات المتنفذة في السلطة والحشد الشعبي ممن لهم ولاءات بعيدة عن خط الولاية بمحاربته بأقسى صورة وأبشع صورة..حيث قالوا عنه :
    - أن معسكره مصدرا من مصادر ترويج الحبوب المخدرة.
    - أن أغلب كوادر المعسكر هم ممن يشربون الخمر والعياذ بالله.
    - ان الدولة بحاجة ماسة الى موقع المعسكر.
    - ان هذا الذي يدعي الجهاد ويقصدون مجاهدنا الشريف هو ليس بمجاهد.
    - منعوا كل مسؤول متنفذ من دعمه من خلال حملة التسقيط التي قادوها ضده.
    - أن آمر المعسكر ومجاهديه هم عبارة عن عصابة مجرمة..تقوم بأختطاف النساء والأطفال لغرض أبتزاز أهاليهم.
    وأخيرا ..قالوا أنكم لاتتمتعون بأية رسمية من قبل الدولة..أو الحشد الشعبي.
    ومن المفارقة ..أن مسؤول الحشد الشعبي في محافظة مجاهدنا يحمل نفس العنوان الذي يحمله مجاهدنا المظلوم..يعني مسؤول الحشد الشعبي ومسؤول المعسكر يحملون نفس التسمية ضمن ألوية الحشد الشعبي والتي تمثل رسميتهما معا..فكيف ذاك رسمي ؟ وهذا غير رسمي ؟ وهم من نفس اللواء.
    فأتضح المخطط ..وأصبح واضحا كالشمس : أن مجاهدنا غير مرغوب فيه ..لأن عمله كان خالصا لله ولرسوله وللمؤمنين..وأن أولئك أعداء الشرف وأعداء العفة العقائدية لايسمحون له بالتمدد وكسب الشباب وتوعيتهم وقيادتهم نحو خط ولاية الفقيه ..لأن الشباب العراقي لو سار أغلبه في على خط الولاية لما بقي مكان لهؤلاء أصحاب الدنيا الفانية.
    فأستعدوا له مبكرا..وأجهضوا مشروعه التنموي والفكري والعقائدي..من خلال السلطة التي يتمتعون بها من الدولة وكذلك ضمنوا بعض مناصب الحشد الشعبي لكي لاتفلت دفة القيادة من أيديهم.
    فأصدروا في ليلة وضحاها أمرا بأغلاق المعسكر نهائيا..وأعتقال آمره أي مجاهدنا الشريف.. لكن لمجاهدنا علاقات مع باقي أخوته في فصائل المقاومة ومنها كتائب حزب الله ..والتي منعت أعتقاله..لكن المعسكر أغلق..بمؤامرة من أصحاب النفوس الضعيفة أمام شهوات الدنيا.
    أن بأغلاقهم لمعسكر مجاهدنا الذي لم يكن يتقاضى على تعبه راتبا ..بل كان يريد وجه الله من خلال أفشال مؤامرات ومشاريع الأستكبار العالمي ضد بلدنا وامتنا الاسلامية..أنهم أخرسوا الصوت الهادر الذي كان يحرض الشباب ï»»لعراقي على أمريكا ويفضح مخططاتها وأساليبها اللعينة تجاه شعوبنا وأحتقارها لكل ماهو أنساني في مجتمعاتنا.
    حتى أنه قال لأحدهم يوما :
    أنني لم أشارك أحدا في منصبه..ولم أضايق أحدا منكم في عمله. .لماذا انتم تنظرون ألي بهذا السوء ؟ لماذا تركتم داعش والصداميين زتلهثون خلفي ؟ علما أني لا أملك سياراتكم ولا حماياتكم ولا أموالكم ولا مناصبكم ؟ فلماذا تضمرون لي العداء ؟
    كنت بجانبه كل الوقت..أهدأه..أشد من عزيمته..كنت دائما أقول له : أخي لاتنسى ..أنه طريق الحق..وماقلة سالكيه؟ وماأكثرهم الذين يكرهونه.
    نعم..أخرسوا صوته الهادر الذي كان يحمل الناس على تثقيف أنفسها وتحصينها من خلال الشعارات التي كان يرددها على أسماعهم :
    - ولاية الفقيه هي السبيل الوحيد لنجاة الأمة.
    - أمريكا لاتريد منا الا أن نكون أغناما وهي ترعانا.
    - لن تؤمن بوجود أمام العصر والزمان ع إن لم توالي نائبه السيد الولي.
    - امريكا والعرب المتصهينين لايريدون لنا الخير مطلقا.
    - تسعى أمريكا جاهدة لترسيخ مفهوم الفرس في عقولنا ..حتى نبتعد عن الجمهورية الاسلامية التي هي خيمتنا..لكي تستفرد بنا وتقضي علينا من خلال حكام الذل والمهانة.
    - المسلم أخو المسلم..واليمنيون أخوتنا وعلينا نصرهم......والكثير الكثير..من الشعارات التي تحيي وجدان أولئك الشباب. .والتي لم يتجرأ أحد من أولئك الفاسدون الذين أغلقوا معسكره بالتفوه بكلمة واحدة تعكر مزاج أمريكا او آل سعود أو غيرهم.
    لايسع الوقت لتفاصيل أكثر..عذرا.
    وسأقص عليكم قصة اليوم الذي تلا يوم أغلاق معسكر مجاهدنا الشريف..أن شاءالله.
    دمتم بخير.
    إســـرائــيــل يجب أن تـــزول

  17. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو أبو الكرار على المشاركة المفيدة:


 

 
صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •